RM 60-01

Les Voiles de Saint Barth
RM 60-01watch cover
RM 60-01

سباق "لي ڤوال دو سانت بارث ريتشارد ميل

ويتأرجح سباق "لي ڤوال دو سانت بارث ريتشارد ميل" ما بين السكينة والمغامرة، ولطالما برز بوصفه ملتقىً مرموقًا للقدرة التنافسية النُخبوية التي تشهد على مساهمة التقنيات الحديثة في تحطيم أصعب الأرقام القياسية. وكانت ريتشارد ميل حاضرة منذ البداية الأولى للسباق في العام 2010، والذي رحّب على مدار عقده الأول بعشرات آلاف البحارة، وما يقرب من 500 قارب من أربعة أركان المعمورة؛ ففي المتوسط يتنافس 80 طاقمًا ضمن 7 فئات في كل سباق، ليفرض نفسه بسرعة واحدًا من أبرز أحداث موسم سباقات الكاريبي، حيث يُضفي المزيج القوي من ظروف المنافسة القاسية طابعًا من التفرد على الحدث.
VDSB-21253_RenaudCorlouer_rev0

RM 60-01 Les Voiles de Saint Barth

عيار RMAC2

حركة ذات تعبئة آلية مع عرض الساعات والدقائق والثواني في موضع الساعة 3، عرض التاريخ والشهر والتقويم السنوي بالحجم الكبير، كرونوغراف مرتد طيَّار مع عدّاد مركزي للثواني، وعدّاد 60 دقيقة في موقع الساعة 9، عدّاد 24 ساعة في موقع الساعة 6، وظيفة UTC ودوّار ذي هندسة متغيّرة.

إصدار محدود من 80 قطعة
calibreRM60-01vdsb_6H_NBOON_BB

احتياطي الطاقة

50 ساعة تقريباً (+/- 10%)
45 ساعة دون تشغيل الكرونوغراف. تعتمد نتائج احتياطي الطاقة الحقيقي على مدى استعمال وظائف الكرونوغراف
dosRM60-01vdsb_6H_NBOON_BB

صفيحة وجسور مصنوعة من التيتانيوم صنف 5

تُضفي هذه المكوّنات، المصنوعة من التيتانيوم صنف 5 المعالج بطلاء PVD أسود صلابة كبيرة على التجميع برمّته وتسطيحاً دقيقاً للقطع، وهي أمور ضرورية لحسن عمل رتل التروس.

خضعت الصفيحة المحفورة والجسور إلى اختبارات مصادقة مكثّفة ومتكاملة لتحسين قدراتها على التحمّل.

صفيحة وجسور مصنوعة من التيتانيوم صنف 5

الكرونوغراف المرتد الطيَّار

باستخدام الزرّ الواقع بين موضعي الساعة 4 و5، يمكن إعادة ضبط الكرونوغراف دون الحاجة إلى إيقاف الآلية قبل ذلك. وطُوّرت هذه الآلية في الأصل للطيارين لتجنّب تضييع الوقت (وبالتالي الدقة) بسبب إيقاف الكرونوغراف وإعادة تعيينه وتشغيله أثناء عبور نقطة ملاحية.
flybackRM60-01_Clup4_NBOON_BB
RM 60-01

التقويم السنوي

شبه فوري، مع ضبط تلقائي للأشهر التي تعدّ 30 أو 31 يوماً، يتمّ وضع التاريخ ذي الحجم الكبير في فتحة أفقية حمراء تحت الساعة 12، في حين يُعرض الشهر بين الساعة 4 و5.

وظيفة UTC

تملك ساعة RM 60-01 عقرب UTC يمكن استخدامه إمّا كمؤشر للمنطقة الزمنية الثانية أو بالاشتراك مع الشمس والطوق القابل للدوران لتحديد نقاط البوصلة.

دوّار ذو هندسة متغيّرة

تستخدم ساعة RM 60-01 من ريتشارد ميل هندسة متغيّرة لتحسين حركة التعبئة الخاصة بالدوّار.

مواصفات الدوّار
• ذراع من التيتانيوم صنف 5
• جزء أثقال من الذهب الأبيض عيار 18 قيراطاً
• جزء أثقال يملك 6 وضعيات قابلة للضبط باستخدام براغي من التيتانيوم صنف 5
• جزء أثقال من الذهب الأبيض عيار 18 قيراطاً يحتوي على قدر مهم من البالاديوم
• سناد كرات من السيراميك
• أحادي الاتجاه؛ تعبئة في الاتجاه المعاكس لدوران عقارب الساعة

يسمح تصميم ريتشارد ميل الحصري هذا بملاءمة تعبئة النابض الرئيسي بشكل فعّال مع مستوى نشاط المستخدم في البيئات الرياضية أو غير الرياضية. من خلال ضبط الوضعيات الستّ، يتمّ تعديل القصور الذاتي للدوّار إمّا لتسريع عملية التعبئة في حالة حركات الذراع الخفيفة، أو لإبطائها أثناء الأنشطة الرياضية.

دوّار ذو هندسة متغيّرة

خصائص الحركة

قطر الحركة: 39.15 مم
السماكة: 9.00 مم
عدد المجوهرات: 62
الميزان: مصنوعة من الغلوسيدير®، مجهّز بـ4 أذرع، زمن القصور 4.8مغ.سم2، زاوية الارتفاع 53 درجة
التواتر: 28800 اهتزاز في الساعة (4 هيرتز)
نابض الميزان: elinvar من Nivarox®
الحماية من الصدمات: INCABLOC
908.22.211.100 (شفاف)
مجوهرات عجلة الميزان: Rubifix (شفاف)
ثلاث وضعيات ضبط: تعبئة يدوية، ضبط التاريخ، ضبط التوقيت

خصائص الحركة

العلبة

يُعتبر صُنع علبة RM 60-01 المتكوّنة من أربعة أجزاء عملية جدّ صعبة. بعد عملية تحويل تستغرق ساعة و40 دقيقة، يتمّ إنجاز ما لا يقلّ عن 800 عملية طحن تتطلّب عدّة ساعات. ويتطلّب التصنيع 11 ساعة تقريباً من العمليات المختلفة.

وتُعتبر كلّ هذه المراحل أساسية للحصول على الخصائص المريحة لساعات ريتشارد ميل.
RM60-01PR_Clup3_NBOON_BB

حلقة ذات اتجاهين مجهّزة ببوصلة

صُمّمت ساعة RM 60-01 لتمكين الملاّحين من توجيه أنفسهم في عرض البحر، بفضل القرص الدوّار المجهّز بعرض للاتجاهات الأساسية الأربعة وبقرص قياس 360 درجة ومقياس 24 ساعة.

إنّ ما يميّز ساعة RM 60-01 عن غيرها من ساعات 'سباق القوارب' هو إمكانية استخدامها لتحديد الاتجاه في كلّ من نصفي الكرة الشمالي والجنوبي دون أيّ حساب إضافي، وذلك بمجرّد اختيار المقياس المناسب.

حلقة ذات اتجاهين مجهّزة ببوصلة

تاج الإغلاق

لتجنّب تشغيل وظائف الساعة بسبب لمس عرضي لأزرارها، طوّر ريتشارد ميل تاج إغلاق ثانوي يثبّت كلا الزرّين في آن واحد بمجرّد تدوير التاج.
ويبيّن المؤشّران الأحمر والأخضر، على التوالي، ما إذا كانت آلية الإغلاق قيد العمل أم لا. وتحمل هذه الآلية المعقّدة والمبتكرة براءة اختراع خاصة بريتشارد ميل.
تتطلّب الأزرار الثلاثة ومكوّناتها والتاج 10 أيام من التصنيع، تخضع خلالها هذه العناصر لاختبارات عدة لمقاومة الماء ومراقبة الجودة.
crownRM60-01_4H_NBOON_BB

اللمسات الأخيرة

خصائص أخرى